الفيتامينات ومكملات الغذاء

فيتامينات الخصوبة للنساء

فيتامينات الخصوبة للنساء، يتسائل الكثير من الأفراد عن الفيتامينات التي تزيد من الخصوبة عند حدوث تأخر في الحمل أو ما شابه، وتتعدد وتكثر تلك الفيتامينات كما تتواجد داخل الكثير من الأطعمة والعقارات والمكملات الغذائية كذلك، ومن الضروري استشارة الطبيب المختص قبل تناول أي عقار سواء كان فيتامينات خصوبة أو غيره من العقارات.

فيتامينات الخصوبة للنساء

بطاقة الدواء

الاسم فيتامينات الخصوصية للنساء
المادة الفعالةالفيتامينات بمختلف أنواعها والمعادن 
الشكل الدوائييوجد الكثير من الأشكال لتلك الأدوية منها الأقراص والكبسولات المغلفة وكذلك الأدوية السائلة والبودرة.
الشركة المصنعةيوجد عدد كبير من الشركات المصنعة لتلك الفيتامينات 

دواعي استعمال فيتامينات الخصوبة للنساء

يتم استخدام فيتامينات الخصوبة للنساء من أجل الكثير من الأغراض التي تتعدد وتكثر، وتتمثل تلك الدواعي في الآتي:

  • تعمل فيتامينات الخصوبة للنساء على تحسين الخصوبة مثل فيتامين ج والذي يتوفر في الجريب فروت، الشمام، البرتقال، البطيخ، الليمون، الفلفل الاخضر وغيره من الأطعمة الأخرى.
  • يعمل فيتامين ب 9 على المحافظة على الجنين من أي تشوهات حادثة للعمود الفقري وكذلك الدماغ، كما يعمل حمض الفوليك على جعل المرأة قادرة على ممارسة حياتها بنشاط وحيوية ولا يجعلها تتعرض لفقر الدم.
  • يحافظ فيتامين ه‍ على الحمل لدى السيدة الحامل كما أن نقصه يعمل على تأخير عملية الحمل.
  • فيتامين د من الفيتامينات التي تعمل على زيادة فرصة الحمل أيضًا ويحافظ على العظام، ويستطيع الفرد الحصول على هذا الفيتامين من الحليب وسمك السلمون، البرتقال وسمك التونة.

موانع استعمال فيتامينات الخصوبة للنساء

الفيتامينات بصفة عامة لا تسبب أي أضرار ولكن هذا عقب استشارة الطبيب المختص ولكن من الضروري تجنب السيدة الفيتامينات في بعض الحالات وهي:

  • في حال كانت السيدة تعاني تحسس من أي مكون داخل المكمل أو تعاني تحسس لطعام معين.
  • من الممكن عدم استخدام الفيتامينات في حال كان يستخدم أي دواء آخر يتفاعل مع هذا الفيتامين.
  • لا ينصح باستخدام الفيتامينات في حال كانت تسبب للمريض أي أعراض كالإسهال الشديد أو أي أعراض أخرى قوية.

الجرعة وطريقة استعمال فيتامينات الخصوبة للنساء

يتم استخدام فيتامينات الخصوبة سواء كانت عقارات مكملات غذائية أو فيتامينات طبيعية تبعًا لإرشادات الطبيب المختص وكذلك حالة كل مريض، حيث تختلف الحالات من فرد إلى آخر وبناءً على هذا يقدم الطبيب الجرعة المناسبة.

 

تتوقف طريقة الإستخدام على نوع الدواء، حيث تكثر الأشكال الدوائية للفيتامينات فيوجد منها الكبسولات الجيلاتينية وكذلك الأقراص بالإضافة إلى المكملات الغذائية السائلة ويتبع كل نوع طريقة استخدام مختلفة، كما يتوقف الإستخدام على نوع العقار كذلك.

الآثار الجانبية لفيتامينات الخصوبة للنساء

من الممكن أن تتعرض السيدة إلى بعض المخاطر عند استخدام فيتامينات وأدوية الخصوبة والمتمثلة في الآتي:

  • الحمل في التوأم حيث أنه عند تناول عقارات الخصوبة عن طريق الفم يكون نسبة ظهور حمل التوائم 10٪، أما الأدوية التي يتم حقنها تكون نسبة ظهور التوائم بها 30٪.
  • حدوث متلازمة فرط تحفيز المبيض ولكنها حالة لا تحدث كثيرًا، حيث تشعر السيدة بألم ليس كبير في البطن والغثيان والقيء وكذلك الإسهال وغيرها من الأعراض.
  • حدوث ورم للمبايض على المدى الطويل، حيث أنه في حال تناولت السيدة أدوية الخصوبة لمدة عام أو أكثر دون ظهور نتيجة فإنها تكون معرضة أكثر للإصابة بالأورام.

تحذيرات الاستخدام لفيتامينات الخصوبة للنساء

توجد بعض الحالات التي يحذر فيها استخدام فيتامينات الخصوبة للنساء ومن تلك الحالات ما يلي:

  • أثناء الحمل وعملية الرضاعة يجب على السيدة عدم تناول أي فيتامين أو عقار إلا عقب استشارة الطبيب وخاصة فيتامين أ، كما يجب على السيدة المرضعة عدم تناول تلك الفيتامينات إلا عقب استشارة الطبيب المختص.
  • أثناء اتباع نظام غذائي لانقاص الوزن يتطلب عدم استعمال أي فيتامينات مخصصة للخصوبة.
  • لا ينبغي استخدام فيتامينات الخصوبة عند القيام بالفحوصات الشخصية أو فحوصات الدم.

تفاعلات فيتامينات الخصوبة للنساء

تتفاعل أي مادة تدخل إلى الجسم مع العمليات البيولوجية وكذلك العقارات الأخرى التي يتناولها الفرد، والفيتامينات الخاصة بالخصوبة شأنها شأن بقية المواد، حيث أنه من الممكن أن ينتج عن تفاعلات فيتامينات الخصوبة للنساء تلك الأعراض ولهذا يجب استشارة الطبيب قبل الإقبال على استخدامها:

  • ظهور تحسس على الجلد بسبب تفاعل تلك الفيتامينات مع المواد الأخرى الموجودة داخل الجسم.
  • ارتفاع مستوى المعادن والفيتامينات عن الحد المسموح مما يعود على الفرد بنتائج عكسية وآثار سلبية.
  • من الممكن حدوث رابطة بين تلك الفيتامينات وفيتامينات أخرى مما ينتج عنه مواد كيميائية تضر الجسم.

الحمل والرضاعة

عند تخطيط السيدة للحمل فيجب عليها تجنب تناول فيتامين أ قبل فترة الحمل بحوالي ستة أشهر على أي شكل سواء كان كمكمل غذائي وغيره من صور فيتامين أ، حيث يضر هذا الفيتامين بالجنين وصحته لأنه يؤدي إلى إحداث مجموعة من التشوهات له.

 

تناول الكبد والجزر وهما من الأطعمة المحتوية على فيتامين أ لا ضرر منه طالما في الحد المسموح به، ولكن في حال كثرت الكمية فإن السيدة سوف تتعرض إلى التأثير السلبي، وأثناء الرضاعة يجب على السيدة استشارة الطبيب.

ظروف تخزين فيتامينات الخصوبة للنساء

تتم عملية التخزين حسب نوع العقار حيث تختلف ظروف تخزين العقار السائل عن العقار الصلب وتكون ظروف التخزين كالتالي:

  • يتم الاحتفاظ بالعقار في مكان لا يصل إليه الأطفال.
  • يحفظ العقار بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة.
  • يتم حفظ الدواء السائل داخل الثلاجة مع إحكام القفل حتى لا يتسرب الهواء إليه ويعمل على إفساده.
  • يحفظ العقار الصلب في درجة حرارة لا تزيد عن 25 درجة مئوية وبعيدًا عن مصدر الرطوبة أيضًا.

الأسماء التجارية

يوجد الكثير من المكملات الغذائية التي تستخدم في زيادة الخصوبة عند النساء مثل:

  • فيرتيايد FertilAid.
  • ميتفورمين.
  • بروموكريبتين.

بديل فيتامينات الخصوبة للنساء

يمكن أن يستخدم الفرد مجموعة من المكملات الغذائية كعقارات من أجل زيادة الخصوبة ولكن يمكن الاستعاضة عنها بالأطعمة التي تحتوي على نفس الفيتامينات من خلال نظام معين حتى يحصل على النتيجة المرجوة.

سعر فيتامينات الخصوبة للنساء

يوجد الكثير من المكملات الغذائية التي يستخدمها النساء للخصوبة على سبيل المثال:

  • دواء فيرتيايد المتوفر بسعر 235 ريال سعودي في المملكة العربية السعودية.
  • يتوفر داخل جمهورية مصر العربية بسعر 940 جنيه مصري.

ما هي فيتامينات الخصوبة

فيتامينات الخصوبة عبارة عن مركبات عضوية يطلبها الجسم حتى تساعد على تحسين الخصوبة وزيادة فرصة التبويض وحماية البويضات لدى المرأة وحماية الحيوانات المنوية وزيادتها عند الرجل، ومن الممكن أخذ تلك الفيتامينات عن طريق الأطعمة كمصدر طبيعي أو من خلال المكملات الغذائية.

 

قائمة لأبرز فيتامينات الخصوبة للنساء

يوجد الكثير من أنواع الفيتامينات التي تساعد على تحسين وزيادة الخصوبة وهي كالتالي:

  • حمض الفوليك: يعتبر حمض الفوليك Superhero فيتامين لكافة حالات الحمل، ومن الضروري على أي سيدة تريد أن تحمل أن تأخذ حوالي 40 ميكروغرام من هذا الحمض، حيث يستخدمه الجسم من أجل إنتاج كرات الدم الحمراء، هذا الحمض يتوفر على شكل مكمل غذائي أو من خلال الأطعمة الطبيعية.
  • فيتامين د: اثبتت مجموعة من الأبحاث أن الأفراد الذين يملكون النسبة المطلوبة من فيتامين د يحملون بطريقة طبيعية، هذا الفيتامين مهم للهرمونات التناسلية جدًا، يوجد هذا الفيتامين داخل منتجات الألبان المحصنة، سمك السلمون، كما أن أشعة الشمس من أهم مصادر فيتامين د.
  • الزنك: يعد الزنك من أهم العناصر التي تحسن الخصوبة لدى الجنسيين خاصة الرجال، ولهذا من المهم أن يحرص الرجال على استهلاك القدر الكافي منه حيث أنه يساعد على إنتاج وزيادة الحيوانات المنوية، يجب أن يتناول الرجال 11 ملجم من الزنك أما النساء يجب أن يتناولوا 8 ملجم بشكل يومي.
  • الحديد: نقص معدل الحديد داخل الجسم يعمل على نقص فرص الحمل لدى السيدة ولهذا ينبغي أن تتأكد من حصولها على القدر المناسب والعلاج في حال كانت تعاني من فقر الدم، حيث يستخدم الحديد في بناء الدم ويفيد في حالات التبويض، يتوفر الحديد داخل البنجر، الطماطم، اللحوم بالإضافة إلى السبانخ.
  • فيتامين هـ: يساعد هذا الفيتامين على حماية البويضة وكذلك إحداث تكامل للحمض النووي الخاص بالحيوانات المنوية عقب الحمل، عند نقصه من الممكن أن تتعرض عمليات التبويض إلى الخلل.
  • مجموعات فيتامينات ب: تتكامل مجموعة فيتامينات ب جميعها في زيادة حصول السيدة على فرصة للحمل وهما فيتامين ب 6، فيتامين ب 12، فيتامين ب 2 وكذلك فيتامين ب 1.
  • بيتا كاروتين: يتم تحويل تلك المادة إلى Vit.A حيث يعمل على تغذية الشعر والبشرة بشكل عميق خاصة عند الحمل وعقب الولادة.
  • أحماض اوميغا3: تساعد تلك الأحماض المبيض على إخراج البيض بالإضافة إلى ارتفاع تدفق الدم نحو الرحم.
  • السيلينيوم: يحمي هذا العنصر الحيوانات المنوية وكذلك البويضات حيث أنه يقع ضمن مضادات الأكسدة.

فيتامينات يجب تجنبها أثناء التخطيط للحمل أو الحمل

يوجد مجموعة من الفيتامينات التي يتوجب على السيدة تناولها أثناء فترة الحمل ويوجد بعض الفيتامينات التي يجب تجنبها وهي:

  • فيتامين أ: لا يجب أن تتجاوز السيدة الحد المسموح وهو 3000 ميكرو جرام يوميًا، حيث أن الجسم يكتفي بقدر يصل إلى 770 ميكرو جرام، حيث أن الكميات الزائدة تعمل على تشوه الأجنة وإحداث عيوب خلقية بها.
  • فيتامين د: عند تجاوز جرعة فيتامين د عن 100 ميكرو جرام يتعرض الفرد إلى غثيان، ذهول، فقدان الشهية، العطش وهذا يؤثر على الفرد بشكل سلبي.
  • فيتامين هـ: زيادة فيتامين ه‍ عن الحد المطلوب يعمل على انخفاض وزن الطفل ولذلك يجب على الأم الإنتباه إلى تلك الأمور.

فيتامينات تساعد على الحمل للرجال

يوجد بعض الفيتامينات التي تحسن من مستوى الخصوبة لدى الرجال وهي:

  • الزنك: من أهم العناصر التي يحتاج إليها الرجل والمرأة حتى تتم عملية الحمل حيث أنه يعمل على تحسين الخصوبة بشكل كبير لدى الجنسين.
  • فيتامين E: يعمل هذا الفيتامين على زيادة الحيوانات المنوية وتحسين حركتهم.
  • حمض الفوليك: يحسن حمض الفوليك الصحة الجنسية بصفة عامة ويعمل على رفع مستوى الخصوبة.
  • فيتامين C: يحسن هذا الفيتامين صحة الفرد بصفة عامة وبالتالي تحسن الصحة الانجابية كذلك.
  • فيتامين أ وكذلك فيتامين د.

علاقة الفيتامينات بالخصوبة

تعمل الفيتامينات على تحسين الخصوبة بشكل كبير حيث يختلف دور كل فيتامين عن الآخر، حيث توجد مجموعة من الفيتامينات التي تعمل على زيادة الحيوانات المنوية ومجموعة أخرى تعمل على حماية البويضات.

 

يتم استخدام بعض الفيتامينات في المحافظة على الحمض النووي الخاص بالحيوانات المنوية وهذا يعمل على تعزيز الخصوبة بشكل كبير ويفيد كثيرًا في زيادة فرص الحمل.

علاقة المعادن بالخصوبة

يوجد عدد من المعادن التي تزيد من الخصوبة عند تناولها كما أنها تفيد في تحسين حالة الحيوانات المنوية وكذلك البويضات، ولكن يجب على الفرد تناول تلك المعادن بالكميات المطلوبة حتى لا يحصل على نتيجة عكسية وتلك المعادن هي:

  • الزنك.
  • السيلينيوم.
  • الاسيتيل كارنيتين.
  • الكالسيوم.
  • الانزيم المساعد Q10.
  • الحديد.

بعض الأطعمة المفيدة للخصوبة

يوجد بعض الأطعمة التي تعمل على زيادة الخصوبة وهي:

  • سمك السلمون: يحتوي سمك السلمون على اوميغا 3 المفيدة بقدر كبير للخصوبة.
  • الكينوا: وجود الجلوتين الذي يعمل على تنظيم السكر داخل الدم ويحسن الخصوبة.
  • الحليب كامل الدسم يعد أيضًا من أفضل أغذية الخصوبة.
  • السبانخ: السبانخ  تحتوى على مجموعة من العناصر الهامة للخصوبة والتي لها تأثير فعال أيضًا.
  • العدس، المحار، التوت، الكبد، الفاكهة الحمضية بالإضافة إلى بذور عباد الشمس.

المصادر الغذائية الموصى يتقبلها

يوجد بعض الأطعمة التي يجب على الفرد تجنبها لما لها من تأثير سلبي على الخصوبة وهي:

  • الأسماك المحتوية على عنصر الزئبق.
  • المشروبات الغازية.
  • الأطعمة التي تحتوي على الكافيين.
  • الدهون غير المشبعة.
  • المشروبات الكحولية.
  • اللحوم المصنعة.
  • منتجات الصويا.

نصائح أخرى لتعزيز الخصوبة

يوجد مجموعة من الممارسات التي يمكن أن تعزز الخصوبة وهي كالتالي:

  • المحافظة على وزن صحي من أحد الأمور الهامة التي تعمل على تحسين الخصوبة.
  • عدم الإكثار من ممارسة التمرينات الرياضية.
  • تجنب شرب الكحول والقهوة.
  • تناول كميات كبيرة من الألياف.
  • تناول المنتجات اللبنية كاملة الدسم.
  • تناول البروتين النباتي عوضًا عن البروتين الحيواني.

قد ذكرنا في هذا المقال الكثير من المعلومات عن فيتامينات الخصوبة للنساء وتطرقنا كذلك إلى الأطعمة التي تزيد الخصوبة للنساء والرجال والكثير من الأمور الأخرى ونتمنى أن ينال اعجابكم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى