الأدوية في رمضان

ضبط السكر في رمضان

يعد مرض السكري واحد من الأمراض الشائعة حول العالم، ولهذا وضع الأطباء قواعد وإرشادات خاصة حول ضبط السكر في رمضان لكي يستطيعون هؤلاء المرضي من الصيام بشكل آمن وصحي، واليكم أبرز التفاصيل. 

ضبط السكر في رمضان

هل يجب على مرضى السكري الصيام خلال شهر رمضان ؟

تستطيع فئة كبيرة من مرضى السكري الصيام طوال شهر رمضان، وذلك في حالة أن الصيام لا يشكل خطورة على صحتهم، ويحدد ذلك بعد التشخيص الطبي لحالة المريض، واتباع نصائح الطبيب في كيفية ضبط السكر في رمضان.

يحذر الأطباء من الصيام لمرضى السكري المصابون بإحدى الأمراض المزمنة الأخري، ومنها: الفشل الكلوي، ضعف عضلة القلب، السيدات الحوامل. 

كما أن هناك بعض الأعراض المرضية التي تستدعي الشخص إلى الإفطار على الفور لتجنب المضاعفات الصحية، ومنها: الحمى المفرطة، القيء والإسهال المتكرر، هبوط حاد في الضغط.

 

اقرأ أيضاً.. مخاطر الصوم على مريض السكري.

 

طريقة ضبط السكر في رمضان

هناك مجموعة من العادات الصحية التي ينصح بها مرضى السكري في الصيام، ومنها:  

النمط الغذائي: 

  • يجب وضع نظام غذائي متوازن ومفيد للجسم طوال فترة الصيام.
  • تناول الأطعمة التي تمد الجسم بالطاقة ببطء شديد، مثل البقوليات، والحبوب.
  • تجنب الوجبات المقلية والدسمة، اضافة إلى المخللات.
  • إضافة  صحن من سلطة الخضروات يومياً مع وجبة الإفطار.
  • ابتعد قدر الإمكان عن العصائر الصناعية أو المشروبات الغازية واستبدالها بحبوب الفواكه الطازجة.
  • تجنب الإفراط في كمية الطعام مرة واحدة، بل يتم تقسيم الوجبات على عدة مرات وجبة الإفطار، وجبة العشاء، ووجبة السحور.
  • يجب أن تكون وجبة السحور في توقيت متأخر مقارنة بالآخرين، أي قبل أذان الإمساك. 
  • شرب الماء بكميات كبيرة، حيث أنها تحد من ارتفاع السكري أو الإصابة بالجفاف. 

 

 التمارين الرياضية: 

  • يجب العلم أن التمارين الرياضية يتم ممارستها بعد وجبة الإفطار فقط.
  • تساعد التمارين البسيطة في تنظيم مستوى السكر والضغط في الدم.
  • تجنب التمارين العنيفة لأنها تسبب انخفاض حاد في السكر، ومن الممكن أن تؤدي إلى غيبوبة سكر مفاجأة.
  • تتمثل التمارين المناسبة لمرضى السكري في رياضة المشي، أو الجري البسيط.
  • تعد صلاة التراويح واحدة من التمارين التي تحفز النشاط الفيزيائي للجسم.

 مراقبة نسبة السكر في الدم: 

  • تعتبر من أهم خطوات ضبط السكر في رمضان
  • ينصح قياس السكر مباشرة إذا شعر المريض بالإعياء، أو الغثيان، أو الحمى.
  • ومتابعة الطبيب بشكل دوري لتحديد كمية الطعام وجرعة الأنسولين المناسبة.

 

اقرأ أيضاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى